حضانة أوركيد البريطانية بالإمارات العربية المتحدة تحصد جوائز عالمية مرموقة في المحافل الدولية

تتميز الحضانة بكونها المركز التعليمي الأول على الاطلاقفي مرحلة ما قبل المدرسة الذي يحصد جوائز عالمية، ويثبت حضوره بين المؤسسات الدولية الكبرى

حصدت الحضانة جائزة الطاووس الذهبي لإدارة الابتكار، وجائزة سقراط من الجمعية الأوروبية للأعمال تقديرًا لدورها في التنمية الفكرية المجتمعية

18 دبي، الإمارات العربية المتحدة 19 أكتوبر 2015 — انطلاقًا من رؤيتها الصادقة في كونها رائدة التعليم في مرحلة ما قبل المدرسة، واستنادًا على تقديمها لجودة عالمية المستوى من خلال أفضل الممارسات، أصبحت حضانة أوركيد البريطانية أولسلسة حضانات على الصعيد الدولي تحصد جوائز عالمية في المحافل الدولية. ولقد اثبتت أكبر وأهم سلسلة حضانة حاصلة على الجوائز قدرتها على الفوز من خلال فوزها بجائزتي الطاووس الذهبي لإدارة الابتكار وجائزة سقراط من الجمعية الأوروبية للأعمال عن دورها في التنمية الفكرية المجتمعية.

From left to right John Netting Europe Business Assembly Director General UK_ Vandana Gandhi Founder and CEO British Orchard Nursery and Dr Vincenzo Costigliola.

(Photo: http://photos.prnewswire.com/prnh/20151018/277985 )
(Photo: http://photos.prnewswire.com/prnh/20151018/277986 )

ولقد كان حفل توزيع جائزة الطاووس الذهبي والذي عقد في لندن بمثابة محفل مميز لحضانة أوركيد البريطانية عززت من خلاله مكانتها باعتبارها واحدة من أفضل مقدمي الخدمات التعليمية للمراحل العمرية المبكرة في جميع أنحاء العالم، كما أوجدت لنفسها مكانة وأثبتت حضور بين عمالة المؤسسات الإقليمية والدولية مثل جنرال موتورز وجمارك دبي وشركة تاتا موتورز وبورصة لندن وآخرين.

وبالإضافة إلى ذلك، حصلت فاندانا غاندي، المؤسس والرئيس التنفيذي لحضانات أوركيد، على جائزة سقراط المقدمة من الجمعية الأوروبية للأعمال تقديرًا لنجاحها المبهر في مجال الأعمال ومعايير الجودة والتقدم الاجتماعي المحرز من جانبهم. ولقد شملت قائمة المرشحين لهذه الجائزة العديد من السياسيين ورجال الأعمال وسيدات الأعمال والعلماء، وآخرين ممن ساعدوا بأعمالهم في تعزيز التنمية الاقتصادية والعلمية والثقافية للمجتمعات.

وخلال تسلمها للجائزة محط الأنظار، ذكرت السيدة.فاندانا غاندي، المؤسس والرئيس التنفيذي لحضانة اوركيد البريطانية، التالي “أجد التعليم تجربة مجزية في حد ذاته، وعندما يتم تقدير الجهود المبذولة في مثل هذه المنصات والمحافل المرموقة، يمنحنا هذا الحافز للأداء بشكلٍ أفضل”. وأود أن أشكر وبصفة خاصة لجنة التحكيم وإدارة جائزة الطاووس الذهبي لدعمهم لقضية الجودة والابتكار والاستدامة، كما أتوجه بالشكر للجنة جائزة سقراط لتقديرها لهذه المساعي والجهود المبذولة. كما أدين بالفضل كذلك لفريق حضانة أوركيد البريطانية وأولياء الأمور الذين أولونا ثقتهم ولطلابنا الذين هم مصدر فخرنا والذين قطعنا على أنفسنا العهد بتوفير بيئة تعليمية مناسبة وملائمة لتفتح هؤلاء الصغار الذين هم في عمر الزهور.”

“وتجدر الإشارة إلى أنه في يومنا هذا، يتطلب التعليم أكثر من مجرد الطرق التقليدية، ونحتاج دائمًا لوضع طرقنا وأساليبنا التعليمية قيد الاختبار والتجربة لنتأكد من كونها مواكبة للعصر الحالي ولمتطلباته. وتحتاج المدارس إلى ابتكار طرق حديثة للحفاظ على حماسة الطلاب نحو العملية التعليمية والتأكد من شعورهم بالمتعة أثناء تحصيلهم للمواد الدراسية. يجب علينا جميعًا أن ندرك أن الأطفال يستجيبون لطرق التدريس التفاعلية والإبداعية على نحوٍ أفضل، مما يؤدي بدوره إلى نتائج أفضل بكثير. حقيقةً أشعر بالفخر أننا نعمل باستمرار في حضانة أوركيد البريطانية على إيجاد طرق جديدة لجذب الطلاب، والتأكد من شعورهم بالراحة والطمأنينة طوال الفترة التي يقضونها في المدرسة، كما نحرص على جعلهم يخوضون تجربة سعيدة وشيقة.”

ملاحظات لمحرر المقال: –

نُبذة عن جائزة الطاووس الذهبي
أسس معهد المديرين بالهند في العام 1991، جائزة الطاووس الذهبي، وتُعد من المقاييس العالمية في التميز المؤسسي. تقدم الأمانة العامة للمعهد ما يزيد عن 12 جائزة وظيفية، تلقتها أكثر من 1000 مؤسسة لأكثر من 25 بلدًا حول العالم، كل عام. يفحص الخبراء الطلبات المقدمة عن كثب وبعناية قبل إعداد قائمة موجزة بمستحقي الجوائز، والتي تُقيّم بدورها على ثلاث مستويات من قبل مقيمين مستقلين، ويستقر الأمر في نهاية المطاف للتقييم من جانب هيئة تحكيم كبرى.

نُبذة عن جائزة سقراط
تمثل الجائزة فئة فرعية من جوائز الجمعية الأوروبية للأعمال، وتقدم جوائز سقراط تقديرًا وعرفانًا للمؤسسات والأشخاص التي تساهم في التنمية الفكرية المجتمعية في وقتنا الحالي في مجالات الإدارة الحكومية والتعليم والعلوم والتكنولوجيا والثقافة والفن والاقتصاد والأعمال والطب والصيدلة. تمثل لجنة سقراط الموقرة الحكم الفصل في طلبات التقدم للحصول على الجائزة. ولقد شملت الأسماء التي رشحتها الجمعية الأوروبية للأعمال سابقًا العديد من الأفراد من مختلف المجالات الذين ساهموا على نحو كبير في التنمية الاقتصادية والعلمية والثقافية المجتمعية.

نُبذة عن حضانة أوركيد البريطانية
تُعد حضانة أوركيد البريطانية أول وأكبر سلسلة حضانات في منطقة الشرق الأوسط حاصلة على شهادة الأيزو 14001 و 18001 وأيزو 9001 بالإضافة إلى شهادة الجودة لعام 2008. كرست المؤسسة جهودها لمساعدة الأطفال لاستكشاف أقصى طاقاتهم، تمتلك حضانة أوركيد البريطانية سمعة عالمية فيما يتعلق بالتميز والالتزام العميق بتطوير العقول الشابة. ويظهر جليًا شغفهم لتوفير الرعاية الجيدة والتعليم في نجاحاتهم وزيادة عدد فروعهم. تتواجد فروع للحضانة الآن في 14 موقع بطول الإمارات العربية المتحدة، حيث يوجد لها فروع في بر دبي وجميرا وواحة دبي للسيليكون ومدينة دبي للإعلام ومساكن شاطئ جميرا (مرسى دبي وهيئة الطرق والمواصلات وكلية دبي للطالبات وديرة وكهرباء ومياه دبي وبلدية دبي والشارقة وأبوظبي (آل نهيان والبطين) و شركة أبوظبي للعمليات البترولية البرية المحدودة (أدكو).

Vandana Gandhi being presented the Golden Peacock Award by Rt Hon Oliver Letwi.

عززت حضانة أوركيد البريطانية على مدار السنوات الماضية سمعتها كمركز موثوق به للتميز في الإمارات العربية المتحدة في مجال التعليم للأطفال في مرحلة ما قبل المدرسة. تتبع الحضانة المنهج البريطاني في سنوات الدراسة مع بعض الإضافات في الهيكل والتقدم، في حين لا تزال تلتزم بالمبادئ التوجيهية للهيئة التنظيمية البريطانية (OFSTED). حصدت سلسلة حضانات أوركيد العديد من الجوائز على مدار السنوات الماضية، منها جائزة دبي لتقدير الجودة (DQAA)، وجائزة دبي لتقدير التنمية البشرية (DHDAA) لعام 2014. تمتلك حضانات أوركيد طاقم عمل على أعلى مستوي من الخبرة والتدريب، كما تمتلك مرافق ومقرات مذهلة تلبي احتياجات الأطفال من عمر 6 شهور إلى 4 سنوات. وعلى نحوٍ بارز، تشمل الحضانة العديد من المرافق من صالات ألعاب رياضية واسعة ومراكز للياقة البدنية صممت خصيصًا للأطفال، وتعمل على تطوير الممارسات الصحية من خلال برنامجها “اللياقة البدنية للصغار –Gym-Juniorz“، والذين يعزز وبقوة لياقة الأطفال ومرونتهم وخفة الحركة والثقة والاعتزاز بالنفس واحترام الذات.

وضعت المناهج لتلبي احتياجات كل طفل على حدى، وتضمن هذه المناهج الترابط الفكري لجميع المجالات السبعة للتعلم طوال اليوم، مما يوفر تجربة متعمقة للأطفال ليقوموا بالاستكشاف والابداع والاكتشاف والدراسة. تقدم الحضانة رعاية ممتدة للأطفال من خلال نادي التفاح “بعد الظهيرة” الخاص بهم، كما توفر الحضانة للأطفال شغل أوقاتهم بخبرات وتجارب ممتعة في مخيمات العطلات.

وتشمل مرافق الحضانة مساحات إبداعية شاملة توفر لهم متعة تقمص الأدوار لتنمية وتطوير المهارات الاجتماعية والإبداعية لدى الأطفال، كما يوجد بهذه المساحات الألعاب اللينة وحوضسباحة، ومساحات تشييد يمكن للطفل من خلالها محاكاة أحداث ومواقف الواقع، ومكتبة ومنطقة ألعاب مائية حيث يمكنهم تطوير مفاهيمهم حول مفاهيم التحدي في ألعاب ” hands on capacity“، ومنطقة رمال يمكنهم من خلالها استكشاف المفاهيم العلمية والرياضية؛ بالإضافة إلى منطقة اللعب الفوضوي أو منطقة الرسم والتي تنمي لديهم الموهبة والإبداع؛ كما توفر الحضانة منطقة عشبية للجري واللعب عليها ومرافق أخرى. يحتوي المنهج على دورس في اللغة العربية والبالية ودروس في اللياقة البدنية وعلوم الحاسب.

للمزيد من التفاصيل، برجاء التفضل بزيارة الموقع التالي: www.britishorchardnursery.com، أو الاتصال على الرقم التالي 800preschool

للاستفسارات الإعلامية، يرجى التواصل مع:
انورباموخرجي
العلاقات العامة والتسويق
هاتف رقم: – 2327786 4 971+، جوال رقم: -6787335 50971+
البريد الإلكتروني: – anuroopa@pulse360me.com