الشخصيات البارزة تدعم توفير المياه والصرف الصحي والنظافة العامة للجميع بحلول العام 2030

 نيويورك، 22 شباط/فبراير 2021 /PRNewswire/ – أعلنت اليوم  شراكة الصرف الصحي والمياه للجميع عن تشكيل  مجلس قيادة عالمي لها ، وهو مجموعة رفيعة المستوى من قادة الشراكة المعينين الذين سيدافعون عن توفير المياه والصرف الصحي والنظافة العامة للجميع في الفترة القادمة وصولا إلى العام 2030، وهو الموعد النهائي لتحقيق أهداف التنمية المستدامة  للأمم المتحدة..

يمثل القادة العالميون مجموعة متنوعة جغرافيًا من السياسيين والمديرين التنفيذيين والدعاة المعروفين، بمن في ذلك كيفين رود، رئيس الوزراء الأسترالي السابق والرئيس الحالي لجمعية آسيا؛ لورا شينشيلا، رئيسة كوستاريكا السابقة؛ هنريتا فور، المديرة التنفيذية لليونيسف؛ آلان جوب، الرئيس التنفيذي لشركة يونيليفر؛ وكومي نايدو، الأمين العام السابق لمنظمة العفو الدولية والمدير التنفيذي السابق لمنظمة السلام الأخضر.

تم تشكيل مجلس القيادة العالمي للدعوة وحشد الالتزام السياسي الأوسع لإعطاء الأولوية للمياه والصرف الصحي والنظافة العامة، وبناء هياكل ومؤسسات حوكمة أفضل لتحقيق الهدف السادس من أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة بحلول العام 2030، وإبراز أهمية قضايا الصرف الصحي والمياه والنظافة على الصعيدين العالمي والوطني.

في أدوارهم الجديدة، سيستفيد القادة العالميون من خبرتهم وشبكات اتصالاتهم في الحكومة وقطاع الأعمال ووكالات الأمم المتحدة والمجتمع المدني، للقيام بحملة من أجل الدعوة لنهج أصحاب المصلحة المتعددين في الحوار السياسي، وجبهة موحدة للتغلب على التحديات لتحقيق شمولية توفر المياه والصرف الصحي بحلول العام 2030.

 “كما أظهر الوباء الحالي، فإن الحصول على المياه والصرف الصحي أمر حيوي للغاية للصحة العامة والتنمية العالمية، كما أنه ضروري لتحقيق الأهداف الإنمائية الأخرى، مثل العمل الفعال بشأن تغير المناخ وتحقيق حقوق الإنسان بشكل عام،” كما قالت كاتارينا دي الباكيركي،الرئيسة التنفيذية لشراكة الصرف والمياه للجميع. “أنا واثقة من أن قادتنا العالميين سيكونون فعالين في الدعوة وحشد الالتزام السياسي الأوسع والأعلى بالمبادىء التوجيهية وأهداف شراكة الصرف الصحي والمياه للجميع.”

\\\

حول شراكة الصرف الصحي والمياه للجميع

إذ أنشئت في العام 2009، شراكة الصرف الصحي والمياه للجميع هي شراكة عالمية وحكومية دولية ومتعددة أصحاب المصلحة مقرها الأمم المتحدة لقطاع المياه والصرف الصحي والنظافة العامة، وتضم حكومات بلدان من إفريقيا وآسيا والمحيط الهادئ والأميركتين وأوروبا؛ والمجتمع المدني؛ وشركاء التنمية (بما في ذلك بنوك التنمية الإقليمية، ووكالات الأمم المتحدة، والمؤسسات الخيرية مثل مؤسسة بيل وميليندا غيتس)، ومؤسسات البحث والتعلم، والهيئات التنظيمية والمرافق العامة والقطاع الخاص.

قيادة شراكة الصرف والمياه للجميع

الرئيسة  التنفيذية للشراكة  هي السيدة كاتارينا دي ألباكيركي، التي كانت في السابق أول مقررة خاصة للأمم المتحدة معنية بحقوق الإنسان في مجال مياه الشرب والصرف الصحي المأمونة.

ال لجنة التوجيهية  تتبوأ القيادة الشاملة للتوجه الاستراتيجي لـشراكة الصرف الصحي والمياه للجميع وتشرف على جميع أنشطة شراكة الصرف الصحي والمياه للجميع.  وهي تضم حاليا 28 عضوا، 12 منهم يمثلون حكومات من مناطق مختلفة من العالم.

الشعار – https://mma.prnewswire.com/media/1441352/Sanitation_and_Water_for_All_Logo.jpg