مجموعة دويتشه بوست دي إتش إل ترسل فريق استجابة للكوارث إلى نيبال خلال 48 من وقوع الزلزال فيها

- فرق المتطوعين توفر الدعم اللوجيستي في مطار كاتماندو الدولي للمساعدة في جهود الإغاثة بعد الزلزال المدمر

دبي، 30 أبريل، 2015 / بي آر نيوزواير –  قامت شركة “دويتشه بوست دي إتش إل”، Deutsche Post DHL (DPDHL) Group الشركة العالمية الرائدة في توفير اللوجستيات، بنشر فريق الاستجابة للكوارث لديها في كاتماندو في نيبال، في أعقاب الزلزال المدمر الذي ضرب البلاد وبلغت قوته 7.8 درجة وأدى إلى مقتل الآلاف من الأشخاص حتى الآن فضلاً عن وقوع آلاف الجرحى المصابين بإصابات خطيرة. وتستعد مجموعة المساعدات الدولية الآن لإرسال السلع الى البلد لمن هم بحاجة ماسة إليها عن طريق الجو مثل المعدات التقنية والمياه والأغذية. وسيوفر فريق الاستجابة للكوارث لدى دي إتش إل الدعم اللوجستي للمساعدة في إدارة المعونة الدولية الواصلة ومعالجة البضائع في مطار كاتماندو الدولي لتوزعها بعد ذلك المنظمات المحلية والدولية على المحتاجين.

وقال فرانك أبيل، الرئيس التنفيذي لمجموعة دويتشه بوست دي إتش إل: “إن الحجم الهائل من الدمار جراء الزلزال في نيبال أدى إلى إصابة البنية التحتية بالشلل بشكل كبير فضلاً عن تدمير الطرق والمطارات المحلية، مما يشكل تحدياً لوجستياً كبيراً لجهود الإغاثة. إنه سباق مع الزمن لإنقاذ هؤلاء الذين لا يزالون محاصرين تحت الحطام فضلاً عن أولئك الذين هم في حاجة ماسة إلى المساعدة الطبية والغذاء والمياه. إن التدفق المفاجئ لمواد الإغاثة على مطار كاتماندو يتحدى القدرات المحلية لتوزيع هذه السلع في الوقت المناسب للوصول إلى المستفيدين، وهو ما سيوفره فريق الاستجابة للكوارث لدي إتش إل في المطار. يتألف فريقنا من متطوعين مدربين تدريباً عالياً يقدمون الخبرة اللوجستية للمساعدة في تنسيق مساعدات الإغاثة في المطار وتوزيعها للمتضررين بأسرع طريقة ممكنة.”

وقد وصل فريق متطوعي الاستجابة للكوارث من دي إتش إل من دول مثل البحرين وبلجيكا ودبي والهند وماليزيا وسنغافورة، إلى كاتماندو، نيبال في 27 أبريل. ويتلقى الفريق الدعم المحلي من غاغان موخيا، المدير الإقليمي لشركة دي إتش إل إكسبرس في نيبال. وسيقوم الفريق بالعمل مع مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أونوتشا) لتعبئة وتنسيق جهود الإغاثة الإنسانية في نيبال.

وقال كريس ويكس، مدير شركة دي إتش إل للشؤون الإنسانية،: “في أعقاب هكذا كارثة، يمكن للمطارات أن تصبح تعاني من الازدحام ما يؤخر توزيع إمدادات الإغاثة الطارئة. وفي هذه الحالات، يمكن للخبرة اللوجستية أن تحدث فرقاً كبيراً في تنسيق الإمدادات الواردة، وبالتالي إنقاذ الأرواح من خلال ضمان التعامل السريع والمنظم لجميع المساعدات. ومع ذلك، تتمتع نيبال بمستوى عال من الكفاءة والاستعداد للتعامل مع تداعيات الكارثة وقد قمنا بتنفيذ برنامج “تجهيز المطارات للتعامل مع الكوارث” مع السلطات النيبالية المحلية وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في العام 2010.”

فرانك أوي أونغيرر،  مدير دي أتش أل أكسبرس في الإمارات العربية المتحدة: “يعمل برنامج الاستجابة للكوارث التابع لشركة دي اتش ال بنجاح كبير وموظفونا مستعدون دائماً للبذل المزيد من الجهود لتخفيف عبء المشاكل في المناطق المتضررة في جميع أنحاء العالم. نحن فخورون بشكل خاص بالمشاركين من منطقة الشرق الأوسط الذين شكلوا جزءاً من الفريق الدولي الذي تم ارساله لهذه المهمة. ونظراً للأضرار التي أصابت البنى التحتية، لن تكون الأيام القادمة سهلة على الفريق ولكن التدريبات المكثفة التي مروا بها ستمكنهم من النجاح في المهمة.

وقد تم تنفيذ البرنامج في العام 2010 في خمسة مطارات هي كاتماندو، نيبالغاني، بيراتناغار، وسمارا في بوخارا.

GoHelp هو برنامج إدارة الكوارث من دويتشه بوست دي إتش إل ويضم برامج “تحضير المطارات للكوارث” والاستجابة للكوارث الطبيعية عن طريق فرق الاستجابة للكوارث. وفي شراكة مع الأمم المتحدة منذ العام 2005، تقدم مجموعة دويتشه بوست دي إتش إل للأمم المتحدة إمكانية الوصول إلى الكفاءات الأساسية في قطاع الخدمات اللوجستية، شبكتها العالمية، والدراية والمعرفة من موظفيها، مجاناً. وحتى الآن، تم تنفيذ برامج  تحضير المطارات للكوارث بالاشتراك مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في أكثر من 25 مطاراً محلياً في دول مثل أرمينيا وبنغلاديش وجمهورية الدومينيكان والسلفادور وإندونيسيا والأردن ولبنان ونيبال وباناما وبيرو والفلبين وتركيا وسري لانكا. وبالتعاون مع مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية، أنشأ فريق الاستغاثة للكوارث من دي إتش إل شبكة عالمية من فرق الاستجابة للكوارث لدعم المطارات في حالة وقوع كارثة طبيعية. وتتألف الشبكة من أكثر من 400 متطوع مدرب من دي إتش إل يمكن نشرهم خلال 72 ساعة. منذ عام 2005، تم نشر فرق الاستجابة للكوارث أكثر من 30 مرة في جميع أنحاء العالم، إذ كانت آخر مرة في فانواتو في أعقاب الدمار الذي سببه إعصار بام في آذار/ مارس 2015.

http://www.dhl.com/en/press.html
تابعونا على: www.twitter.com/DeutschePostDHL

نبذة حول “ دي أتش أل ” – “شركة اللوجستيات للعالم” 
دي أتش أل ” هي الشركة الرائدة عالمياً في قطاع اللوجستيات والنقل، وتوفر خدمات متنوعة في مختلف أقسامها من خدمات البريد الدولي، وخدمات الرسائل الدولية السريعة، والشحن الجوي والبحري، والنقل برياً ومن خلال السكك الحديدية إلى سلاسل التوريد. ومن خلال شبكتها العالمية، التي تغطي ما يزيد على 220 بلداً ومنطقة ويعمل فيها حوالي 325000 موظف في مختلف أنحاء العالم، تربط الشركة الأشخاص من حول العالم  ببعضهم لتوفير خدمات عالية المستوى وموثوقة ما يساهم في دعم تدفق التجارة العالمية. وتوفر الشركة حلول تناسب مختلف الأسواق والقطاعات بما في ذلك التجارة الإلكترونية والتكنولوجيا والعلوم الحيوية والرعاية الصحية والطاقة وصناعة السيارات والتجارة بالتجزئة وقد أثبتت التزامها بالمسؤلية المجتمعية وتتميز بتواجدها على نطاق واسع في الأسواق الناشئة ما يجعلها “شركة اللوجستيات للعالم”. إنّ “ دي أتش أل ” هي جزء من “دويتشه بوست دي أتش أل “. وقد حققت المجموعة إيرادات تزيد على 56 مليار يورو في عام 2014.

وشركة  دي إتش إل هي جزء من شركة “دويتشه بوست دي إتش إل” Deutsche Post DHL. وبلغت الإيرادات التي ولدتها المجموعة أكثر من 56 مليار يورو في 2014.