سيؤول، كوريا الجنوبية، 17 شباط/فبراير، 2021 / بي آر نيوزواير /  أظهرت دراسة جديدة أن فحص اللعاب الأقل توغلا  لفيروس كوفيد-19 يمنحنا نتائج دقيقة بدقة عينة البلعوم الأنفي.

Logo

   أجرى فريق بحثي في قسم الطب المخبري في كلية الطب بجامعة كانجون الوطنية، بقيادة البروفيسور إن بوم سوه، اختبار الـ بي سي آر لـ كوفيد-19 على 90 فردًا في المستشفى يشتبه في إصابتهم بـ كوفيد-19، باستخدام طرق اللعاب والبلعوم الأنفي. و من أجل جمع عينات كافية، تم جمع عينات من المشاركين في الدراسة، الذين طُلب منهم الامتناع عن أي أنشطة بما في ذلك الأكل والشرب والتدخين، لمدة 30 دقيقة بعد استيقاظهم في الصباح.

   أما بالنسبة للدراسة، فلقد استخدم فريق البحث اختبارات كوفيد-19 الرائدة منشركة  Seegene، وهما اختبار Allplex SARS-CoV-2 و أختبار Allplex SARS-CoV-2 / FluA / FluB / RSV، وكلاهما حائز على موافقة الاتحاد الأوروبي CE-IVD.  في حين أن اختبار Allplex SARS-CoV-2 يستهدف 4 جينات مختلفة من كوفيد-19، فإن اختبار Allplex SARS-CoV-2 / FluA / FluB / RSV  معروف باكتشاف وتمييز 8 جينات مستهدفة بما في ذلك كوفيد-19 والأنفلونزا وفيروسات النزلات البردية الشائعة .

   نتيجة لذلك، أثبتت اختبارات  “Allplex SARS-CoV-2 واختبار Allplex SARS-CoV-2 / FluA / FluB / RSV  أن النسبة المئوية لتطابق نتائج اختبارى اللعاب والبلعوم الأنفي لاكتشاف كوفيد-19 كان أكثر من 98.8٪.  وهذا يعني أن الاختبار التشخيصي لـ كوفيد-19 من شركة Seegene  يعطي نتائج اختبار دقيقة وفعالة لـ كوفيد-19و بنفس القدر باستخدام اختبار عينة اللعاب والبلعوم الأنفي.

   وقال البروفيسور سوه، الباحث الرئيسي في الدراسة، “إن الطلب على اختبارات كوفيد-19 المستندة إلى اللعاب في ازدياد، حيث لا يزال العالم يعانى نقص أدوات المسحة الأنفية الخاصة بجمع العينات لإجراء اختبارات البلعوم الأنفي. وأضاف أن الدراسة  ” أثبتت بوضوح أن اختبارات اللعاب دقيقة وفعالة مثل اختبارات البلعوم الأنفي في التشخيص الدقيق لـ كوفيد-19.”

  أجرى فريق البحث أيضًا دراسة منفصلة على الأختبار الذي لا يتضمن استخلاص الفيروس من العينات، أي الذي لا يتضمن خطوة استخراج الحمض النووي، ووجدوا أن النسبة المئوية لتطابق نتائج اختبار سيجين للعاب الخالي من الاستخلاص  واختبار مسحة البلعوم الخالية من الاستخلاص تزيد عن 96٪.  وبعبارة أخرى، فإن الطريقة التي لا تتضمن استخلاص الحمض النووي  من عينات اللعاب ستكون قابلة للتطبيق على اختبارPCR في اكتشاف فيروس SARS-CoV-2.

   بشكل عام إن اختبارات PCR لـ كوفيد-19، تعتبر عملية الااستخلاص شرطا أساسيا لعزل وتنقية الحمض النووي من العينات. و اعتمادًا على الظروف، قد لا تكون بعض البلدان مجهزة بالكامل للقيام بعملية الاستخلاص.  حتى أن البعض يواجه نقصًا في الكواشف، على الرغم من أن ذلك يزيد فعالية الاختبار، إلا أن عدم الجاهزية دفع العديد من المختبرات في النهاية إلى اللجوء إلى الطريقة الخالية من الاستخلاص.

   سيتم تقديم مضمون الدراسة خلال المؤتمر الدولي الثلاثي للطب الجزيئي الثامن والعشرين.بحيث سيعقد المؤتمر لمدة ثلاثة أيام عبر الإنترنت بسبب جائحة كوفيد-19 ابتداء من يوم 16 شباط/فبراير.  يعتبر المؤتمر الثلاثي للطب الجزيئي أحد الاجتماعات الدولية الرائدة لمجتمع الطب الدقيق، حيث تتم دعوة القادة في المجال لمناقشة أحدث الأبحاث والتقنيات في تشخيصات كوفيد-19 والعلاجات الحيوية له.

 الشعار – https://mma.prnewswire.com/media/1357790/Seegene_logo_Logo.jpg